الجمعة، 28 أكتوبر، 2011

جماهير ليفربول تستهجن تشجيع القذافي لناديها
دبي - آيات عبدالله
أبدت جماهير ليفربول الإنكليزي استهجانها لما كشفت عنه صحيفة بريطانية من أن الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي كان من مشجعي الفريق الأحمر، بعدما استدلت على ذلك من بعض المقتنيات التي وجدت بعد مقتل القذافي.

وكشفت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أن الزعيم الليبي معمر القذافي كان من جماهير ليفربول، حيث وجد الثوار الليبيين كوباً يحمل شعار ليفربول الإنكليزي من بين المقتنيات التي كانت بحوزته إبان تواجده بمنزل في مدينة سرت، التي قتل بها الأسبوع الماضي.
وبحسب الصحيفة البريطانية، فإن هذا الأمر أدى إلى تذمر واستهجان من مشجعي ليفربول الذين رفضوا أن يكون القذافي من أنصار ناديهم العريق، لما علموا عنه من استبداد وظلم في حقبته وخصوصاً ضد الرياضة والرياضيين.
وتقول "ديلي ميل" إن جماهير الليفر يرفضون ربط اسم ناديهم بالقذافي، حتى وإن كان من مشجعي الفريق الأحمر.
الغريب في الأمر، أن القذافي لم يكن يولي أهمية كبيرة بالرياضة الليبية، ليكون من بين مشجعي ليفربول، حيث تشير تقارير ليبية إلى أن القذافي لم يكن يدعم الرياضيين خشية أن يتحول أحد نجومها إلى نجم يخطف الأضواء منه.
وذكرت تقارير صحافية، مؤخراً، نقلاً عن رياضيين ليبيين، أن الزعيم الليبي كان يمنع على التلفزيون الرسمي الليبي تسمية لاعبي المباريات بأسمائهم، حيث طلب منهم ذكر اللاعبين بأرقامهم دون الإشارة لإسمائهم من أجل عدم شهرتهم.
وأضافت تلك التقارير أن الرياضة الليبية عانت الأمرين في عهده، حيث سيطر أبناؤه على كافي مناحي الحياة الرياضية في ليبيا، وخصوصاً نجله الساعدي الذي اشتهر بتدخله في كافة خصوصيات الحركة الرياضية الليبية، والتأثير على مستوياتها بتدخلاته غير المسؤولة.
العربية نت

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق