الأربعاء، 9 مارس، 2011

جامعة بريطانية تحقق في صحة أطروحة الدكتوراه لسيف الاسلام

اعلنت جامعة "لندن سكول اوف ايكونوميكس" انها فتحت تحقيقا لمعرفة ما اذا كان سيف الاسلام، النجل الاصغر [!] للعقيد الليبي معمر القذافي، زور اطروحته التي نال على اساسها من الجامعة البريطانية العريقة شهادة الدكتوراه.

وحصل سيف الاسلام على شهادة الدكتوراه من الجامعة على اساس اطروحة في الفلسفة حول "دور المجتمع المجتمع في دمقرطة مؤسسات الحكم الدولية" انتهى من اعدادها في ايلول/سبتمبر 2007.
وقال متحدث باسم الجامعة الثلاثاء ان "لندن سكول اوف ايكونوميكس على علم بالاتهامات بشأن حصول تزوير في اطروحة سيف القذافي"، مضيفا ان "الجامعة تأخذ بكثير من الجدية اي معلومة تتعلق بالتزوير وتدرس المسألة طبقا للاجراءات المعمول بها في لندن سكول اوف ايكونوميكس".
وبحسب "ذي بيفر"، النشرة التي يصدرها طلاب لندن سكول اوف ايكونوميكس، فان اساتذة جامعيين طلبوا عدم الكشف عن هويتهم هم الذين اتهموا القذافي بتزوير اطروحته.
والاسبوع الماضي اعلنت الجامعة قطع كل علاقاتها بسيف الاسلام، بما في ذلك خصوصا وقف برنامج دراسات حول شمال افريقيا استحدث بفضل هبة مالية قدمتها المؤسسة الخيرية التابعة لنجل العقيد الليبي، وكذلك الامر بالنسبة الى برنامج لتدريب موظفين ليبيين.
ومع ان سيف الاسلام لا يشغل اي منصب رسمي في النظام الليبي، الا انه يعتبر صاحب نفوذ واسع في البلاد، وقد برز على الساحة الدولية كموفد للنظام الليبي ومهندس لاصلاحات عديدة، لم يكتب للكثير منها النجاح، وكحريص على تطبيع العلاقات بين ليبيا والغرب.
وتشهد ليبيا منذ 15 شباط/فبراير انتفاضة ضد نظام القذافي الذي يقوم بقمعها دمويا بحسب شهادات عديدة. واتهمت دول عدة الزعيم الليبي ب"قتل" شعبه.
 المصدر وكالة الانباء الفرنسية (ا ف ب)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق